الجمعة. يوليو 1st, 2022

ألقت الشرطة السويدية القبض على ثلاثة أشخاص من  شركة أصدرت شهادات مزيفة تفيد بالخلو من كوفيد لأكثر من 10 آلاف شخص، كما أصدرت الشرطة مذكرة توقيف بحق ثلاثة أشخاص آخرين، تجهل أماكن وجودهم، وعلى رأسهم طبيب سويدي من أصول عربية يدعى حماد السعيد.

وتقدم هذه الشركة خدمات فحص كورونا مقابل 1500 كرونة سويدية، أي ما يعادل تقريبا 147 يورو، وبالتالي يقدر أن الشركة حصلت من وراء هذها الاحتيال على أكثر من 9 ملايين يورو.

حماد السعيد يدير شركة طبية ولديه عقود مع محافظة ستوكهولم منذ عدة سنوات، إلا أن المحافظة قطعت التعامل معه، قبل عامين، حين اكتشفت احتيال في الفواتير، وأن الشركة تلقت من الحكومة مبالغ تزيد عن مستحقاتها بقيمة 2.7 مليون كرونة سويدية، أي ما يعادل حوالي 310 آلاف دولار أمريكي، علاوة على اكتشاف أوجه قصور في الخدمات الطبية التي تقدمها الشركة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.