الثلاثاء. يوليو 5th, 2022

حذر منسق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة، مارك لوكوك، من أن المجاعة وشيكة في إقليم تيجراي في إثيوبيا، وأن هناك خطرا لوفاة مئات الآلاف.

وقال مارك لوكوك، إن الاقتصاد دمر، مشيرا إلى عدم وجود خدمات مصرفية أو اتصالات.

وأضاف نسمع بالفعل عن وفيات مرتبطة بالجوع.

وقال  يتعين على المجتمع الدولي أن يكثف جهوده، لاسيما من خلال توفير الأموال”.

وقال لوكوك يوجد الآن مئات الآلاف من الأشخاص شمالي إثيوبيا في ظروف مجاعة.. هذه أسوأ مشكلة مجاعة شهدها العالم منذ عقد من الزمان، منذ أن فقد ربع مليون صومالي حياتهم في المجاعة هناك عام 2011. وهذا الآن له أصداء مروعة للمأساة الهائلة في إثيوبيا عام 1984.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.