الأربعاء. يوليو 6th, 2022

يجتمع وزراء مالية مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى بهدف الاتفاق على زيادة الضرائب على الشركات الكبيرة مثل جوجل وفيسبوك وأمازون، و تأتي رغبة الرئيس الأميركي جو بايدن في اقرارها  فرصة كبيرة يريد أن ينتهزها قادة المجموعة.

يعقد الاجتماع الذي يترأسه وزير المالية البريطاني ريشي سوناك،، في لندن ويستمر يومين، وهي المرة الأولى التي يلتقي فيها الوزراء السبعة وجهًا لوجه منذ بدء جائحة فيروس كوفيد-19.
و أعرب وزير المالية البريطاني، عن تفاؤله، و قال “أنا متفائل للغاية بأننا سنحقق بعض النتائج الملموسة في نهاية هذا الأسبوع”.

شدد سوناك على أهمية تمكن وزراء المجموعة من الولايات المتحدة واليابان وألمانيا وفرنسا وإيطاليا وكندا من الالتقاء وجهًا لوجه في لانكستر هاوسن و قال “يجب أن نتحدث بصراحة”.

كما أكد وزير المالية الفرنسي برونو لومير ان الاتفاق سيكون “خطوة حاسمة” ويعتقد أنها “في متناول اليد”.

اما  وزير المالية الياباني تارو آسو، فقال “إنه لا يتوقع اتفاقًا هذا الأسبوع على حد أدنى معين لمعدل الضريبة”.

و توقعت الخزانة الأميركية التوصل إلى اتفاق كامل عندما يجتمع بايدن ورؤساء الحكومات  في 11-13 يونيو

اقترحت الولايات المتحدة حدًا أدنى للضريبة العالمي على الشركات لا يقل عن 15%. و إذا دفعت اي شركة ضرائب في مكان ما بنسبة  أقل، فيتعين عليها دفع ضرائب إضافية.

و اقترحت الولايات المتحدة فرض الحد الأدنى الجديد للضريبة فقط على أكبر 100 شركة وأكثرها ربحية في العالم.

كما تريد الولايات المتحدة إلغاء  ضرائب الخدمات الرقمية التي فرضتها بريطانيا وفرنسا وإيطاليا، والتي تعتبرها تستهدف كبرى شركات التكنولوجيا الأميركية بشكل غير عادل.

و ستكون صادرات الأزياء والسلع الفاخرة البريطانية والإيطالية والإسبانية إلى الولايات المتحدة من بين تلك التي تواجه تعريفة جمركية جديدة بنسبة 25% في وقت لاحق من هذا العام إذا لم يكن هناك حل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.