الأربعاء. يوليو 6th, 2022

بدأت بولندا محاكمة مدير سابق في شركة هواوي للهواتف الذكية، بتهمة التخابر لمصلحة الصين، في ظل حملة شرسة تشنها عدة حكومات عالمية ضد مؤسسات صينية لبهديد أمنها القومي.

كانت السلطات البولندية قد ألقت القبض على المسؤول السابق عن فرع هواوي في بولندا عام 2019، بالإضافة إلى عميل سابق للمخابرات في البلاد لتورطه في القضية.

و اعلنت المحكمة البولندية أن “وانغ وايجينغ” قد استغل منصبه في شركة هواوي لمدة 7 سنوات لإمداد المخابرات الصينية بمعلومات سرية، بهدف تمكين الشركة من “إدارة البنى التحتية التكنولوجية” للهيئات القومية في بولندا.

و قال  المدعون أن المتهم قد جندّ عميلا سابقا في المخابرات البولندية الذي ساعده في السيطرة على شبكات الإرسال الخاصة بخدمات الأمن العام والإنقاذ في البلاد، وفقًا لما جاء في عريضة المحكمة.

نفى ويجينغ البالغ من العمر 39 عامًا الاتهامات الموجهة إليه كافة، كما أشار محاميه إلى أن المحكمة لا تمتلك أي إثبات على ضلوع موكله في أي سلوك غير مشروع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.