السبت. أكتوبر 1st, 2022

استقال عدد من المسؤولين بإدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، بعد اقتحام أنصاره مبنى الكابيتول، عندما كان تُجرى عملية التصويت لتأكيد فوز الرئيس المنتخب جو بايدن.

فقد قدمت وزيرة التعليم بيتسي ديفوس  استقالتها، ووصفت الهجوم بأنه غير معقول و نقطة انعطاف في خطاب استقالتها.

كما استقالت وزيرة النقل وزوجة زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل، إيلين تشاو، . وقالت  أنا قلقة للغاية إلى درجة أنّه لا يمكنني ببساطة الجلوس جانبا.
كما استقال نائب مستشار الأمن القومي مات بوتينجر بعد ظهر الأربعاء، و افادت مصادر ان  مستشار الأمن القومي روبرت أوبراين، ونائب رئيس الأركان كريس ليدل ، في الطريق للاستقالة

و قدمت رئيسة موظفي السيدة الأولى ميلانيا ترامب والسكرتير الصحفي السابق للرئيس ترامب، ستيفاني جريشام استقالتها.
واستقال السكرتير الاجتماعي للبيت الأبيض ريكي نيسيتا،
وأعلنت نائبة السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض، سارة ماثيوز، استقالتها و قال بصفتي عملت في قاعات الكونجرس، شعرت بقلق عميق مما رأيته اليوم.
و قال  رئيس موظفي البيت الأبيض السابق ميك مولفاني، الذي عمل كمبعوث خاص إلى أيرلندا الشمالية، إنه استقال ليلة لانه لا يمكنه مشاهدة ما جرى  والقول أنه يريد أن يكون جزءا منه بأي شكل من الأشكال
و قال نائب مساعد وزير  جون كوستيلو، في بيان استقالته أن ترامب تجاهل منذ فترة طويلة حكم القانون وقلصه، و حرض على الفتنة العنيفة ضد الكونجرس الأميركي.

كما  استقال كبير مديري الشؤون الأوروبية والروسية في مجلس الأمن القومي،
و استقال القائم بأعمال رئيس مجلس المستشارين الاقتصاديين في البيت الأبيض تايلر جودسبيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.