الأثنين. أغسطس 8th, 2022

توقّع البنك الدولي أن يحقّق الاقتصاد العالمي نموا بنسبة 4% في 2021 بعد أن انكمش 4.3% في 2020، و حذر البنك من أن تزايد الإصابات بفيروس كوفيد-19 وتأجيل عمليات توزيع اللقاح قد تحد من نسبة التعافي إلى 1.6% فقط في العام الحالي.

و أظهر تقرير البنك الدولي ، أن الانهيار في النشاط بسبب جائحة فيروس كورونا كان أقل شدة بشكل طفيف مما كان متوقعا في السابق، لكن التعافي كان أيضا أكثر بطئا وما زال عرضة لمخاطر انخفاص كبيرة.

و أكّد البنك أنه مع سيطرة ناجحة على الجائحة وعملية تطعيم أسرع فإن النمو العالمي قد يتسارع إلى حوالي 5%.

توقّع البنك أن تستمر تأثيرات الجائحة السلبية لفترة طويلة على الاقتصاد العالمي، معتبرا أنّ هناك تباطؤا كان متوقعا بالفعل قبل تفشي الفيروس ، وإن العالم يواجه عقدا من النمو مخيب للآمال ما لم يبدأ بتنفيد إصلاحات شاملة.

و أكد البنك الدولي إن الناتج المحلي الإجمالي للأسواق الناشئة والاقتصادات النامية، ومن بينها الصين، من المتوقع أن ينمو 5% في 2021 بعد انكماشه 2.6% في 2020 .

و توقّع نمو اقتصاد الصين 7.9% هذا العام بعد نمو بلغ 2% في 2020، اما باقي اقتصادات الأسواق الناشئة والنامية ستنمو 3.4% في 2021 بعد انكماش 5% في 2020 .

و أشار البنك إلى أنّ نصيب الفرد من الدخل انخفض في 90% من الاقتصادات الناشئة والنامية وإن الأزمة أثارت أيضا قفزة في مستويات الديون بين الاقتصادات الناشئة والنامية مع ارتفاع الدين الحكومي بمقدار 9 % كنسبة إلى الناتج المحلي الإجمالي، وهي أكبر زيادة في عام واحد منذ أواخر الثمانينات.

و أضاف التقرير إن الإصابات الجديدة بالفيروس عطلت تعافيا في الاقتصادات المتقدمة في الربع الثالث من 2020 وإن الناتج الاقتصادي من المتوقع الآن أن ينمو 3.3% في 2021 بدلا من 3.9%، كما كان متوقعا من قبل .

و توقع البنك الدولي أن ينمو الناتج المحلي الاجمالي في الولايات المتحدة 3.5% في 2021 بعد انكماش يقدر بنحو 3.6% في 2020. وقال إن من المتوقع أن تشهد منطقة اليورو نموا 3.6% هذا العام بعد هبوط 7.4% في 2020 بينما من المتوقع أن يسجل الناتج الاقتصادي لليابان نموا 2.5% بعد انكماش 5.3% العام الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.