الخميس. يونيو 20th, 2024


أعلنت منظمة السياحة العالمية ان عام 2020 هو الأسوأ في تاريخ السياحة وذلك بعد انخفاض عدد السياح بنسبة 72% خلال الأشهر العشرة الأولى من العام.

وذكرت المنظمة أن عدد السياح انخفض 900 مليون شخص في الفترة من يناير حتى أكتوبر مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي وادى ذلك الى خسائر في الإيرادات بقيمة 935 مليار دولار، أي عشرة أضعاف الأزمة الاقتصادية في 2009.

وانخفض عدد السياح القادمين إلى الشرق الأوسط بنسبة 73% في الفترة من يناير إلى أكتوبر 2020،

و اعلن الاتحاد الدولي للنقل الجوي أبانا أن الطلب على السفر الخارجي انخفض في أكتوبر 2020 بنسبة 87.8% مقارنة بالشهر نفسه من 2019، مع تحسن طفيف عن الانخفاض السنوي الذي بلغ 88.0% في سبتمبر.

و اعلن الاتحاد ان طلب المسافرين على السفر الداخلي انتعش بشكل بسيط في أكتوبر، و بنسبة 40.8% مقارنة بالعام السابق، و هو افضل من الانخفاض السنوي بنسبة 43.0% في سبتمبر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *