الثلاثاء. يناير 25th, 2022

استقبل الدكتور حازم فهمي، سفير جمهورية مصر العربية في سول، بمقر السفارة المصرية الدكتور جيرومي كيم، المدير العام للمعهد الدولي للقاحات التابع للأمم المتحدة والخبير الدولي في مجال تطوير اللقاحات، وذلك بمناسبة تصديق مصر علي إتفاقية انضمامها للمعهد الدولي للقاحات والذي يتخذ من العاصمة الكورية مقرا له.

تناول اللقاء سبل تطوير التعاون بين مصر والمعهد في الإطار الثنائي، وفي الإطار متعدد الأطراف، وبصفة خاصة مجالات التعاون الثلاثي في القارة الأفريقية، وذلك في ضوء تزايد الاهتمام بالمعهد وطلبات العضوية فيه على خلفية التطورات الدولية عقب تفشي جائحة كورونا.

أشاد الدكتور جيرمي، المدير العام للمعهد، بالقدرات المصرية في مجال تصنيع اللقاحات وبجهود وزارة الصحة المصرية المبذولة في هذا السياق، وبصفة خاصة بالاتفاقيات الدولية العديدة التي عقدتها الوزارة مؤخرا مع العديد من الجهات الدولية بشأن توفير لقاح كورونا للشعب المصري. كما أثنى كذلك على جهود العالم المصري الأشهر دوليا الراحل الدكتور عادل مأمون والذي كان عضوا بمجلس إدارة المعهد حتي عهد قريب، وكان له دور ريادي في الدفع والارتقاء ببرنامج عمل المعهد الدولي للقاحات، مبرزا في هذا الصدد أنه قد تتلمذ علي يديه العديد من كبار علماء اللقاحات الدوليين في أرقي الجامعات الأمريكية التي عمل بها العالم المصري الراحل.

تجدر الإشارة إلى أن المعهد، الذي انشىء عام 1997 بمبادرة من البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة، يضم في عضويته ستة وثلاثون دولة إلي جانب منظمة الصحة العالمية، ونجح في تطوير العديد من اللقاحات مثل لقاحات ضد البلهارسيا والكوليرا والتيفود وحمي الدنجي، فضلا عن شراكاته المتعددة مع كافة التحالفات الدولية والمنظمات الحكومية وغير الحكومية العاملة في مجال تطوير اللقاحات، بما في ذلك في الوقت الراهن في كل ما يتعلق باللقاحات الجديدة المتعلقة بفيروس كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *