الأحد. مارس 3rd, 2024

ريم بسيونى صابر فريد
لم أكن من هواة الأشغال اليدوية، لكن والدتى ناجحة جدا فى هذا المجال ، و أحببت نجاحها و ان اجعلها سعيدة و عملت معها ، بعدها تعرفت على فن الديكوباج ووجدت فية الالوان وانا احب اللعب بالألوان و أصبح بالنسبة لي إدمان، بحثت كثيرا على الإنترنت و تعلمت فن الديكوباج وحاولت كتيرا ، فى البداية كانت محاولات غير ناجحة، مع الوقت و تدريجيا تعلمت وبدات اطبق بشكل عملى، و حقيقة وجدت تشجيع كبير من الاهل، إلى أن طورت اعمالي، و اصبحت اعمل فى هذا المجال، و تقوم بتدريس فن الديكوباج للآخرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *