الأربعاء. فبراير 1st, 2023

أكد المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، أن النتائج الإيجابية لأول مزايدة عالمية للاستثمار في البحث عن البترول والغاز بالبحر الأحمر تشجع الوزارة للمضي قدما في خططها لجذب المزيد من استثمارات كبري الشركات العالمية إلى مصر للبحث والاستكشاف فى المناطق البكر الواعدة التي يمكن أن تمثل مصدراً جديداً ومستقبلا لتنمية ثروة مصر البترولية باعتباره الهدف الرئيسي للوزارة ، مشيرا إلى أن منطقة البحر الاحمر جذبت بالفعل شركات عالمية كبرى للعودة للعمل في مصر وشجعت الشركات العاملة على ضخ المزيد من الاستثمارات .

جاء ذلك خلال رئاسة المهندس طارق الملا أعمال الجمعية العامة لشركة جنوب الوادى المصرية القابضة للبترول لاعتماد الموازنة التخطيطية للعام المالى المقبل ٢٠٢٠ – ٢٠٢١، بحضور اللواء عمرو حنفى محافظ البحر الأحمر واللواء أشرف الداودى محافظ قنا واللواء أشرف عطية محافظ أسوان والمستشار الدكتور شريف الشاذلى رئيس هيئة مستشارى مجلس الوزراء والجيولوجى أشرف فرج وكيل أول وزارة البترول للاتفاقيات والاستكشاف والمهندس عابد عزالرجال الرئيس التنفيذي لهيئة البترول ونواب رؤساء هيئة البترول والشركتين القابضتين إيجاس وجنوب الوادى القابضة للبترول والمحاسبة نبوية أحمد وكيل أول الجهاز المركزى للمحاسبات.

ووجه الملا خلال الاجتماع بسرعة الانتهاء من الخطوات اللازمة لتنفيذ المشروعات الجديدة لجمع البيانات والمعلومات بمناطق البحر الأحمر وصعيد مصر الاستكشافية بما يعزز الجاذبية الاستثمارية لتلك المناطق أمام الشركات العالمية الراغبة في الاستثمار ويدعم إمكانية طرح مزايدات عالمية جديدة بها،خاصة وأن مشروع جمع البيانات الذي تم تنفيذه بالبحر الأحمر كمرحلة أولى ساهم بنجاح في وضع المنطقة على خريطة الاستثمار البترولى لأول مرة.

كما شدد الملا علي أن محافظات الصعيد تمثل أحد أبرز الأولويات في المشروع القومى لتوصيل الغاز الطبيعى للمنازل، مشيرا إلى أن التوسع في توصيل الغاز الطبيعى ساهم في دعم جهود الدولة لتحقيق تنمية حقيقية بالصعيد وتحقيق عدالة اجتماعية في التطوير والخدمات الحضارية بين كافة ربوع الوطن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *