الخميس. أكتوبر 6th, 2022

اعلنت جامعة “إكستر” في بريطانيا ان رواية مارك توين “مغامرات هاكلبري فين”، القسم الثاني من القصة العالمية الشهيرة “توم سوير” تحتوي على كلمات عنصريه.

و حذر قادة الدورة التدريبية في وحدة الأدب الأمريكي من ان الروايه بها “كلمة تبدأ بحرف ز”، استخدمت في توصيف الأشخاص ذوي البشرة السوداء.

وتوصل الأكاديميون إلى أن الكتاب “يمكن أن ينظر إليه على أنه طريقة بارعة لتلقين أيديولوجيات عنصرية في أذهان الأطفال”.

هذه القصة للكاتب الأمريكي الشهير مارك توين، وهي تروي حكاية الشاب هاك فين، الذي يختبئ من والده المخمور، ورحلته عبر النهر مع صديقه جيم، وهو رجل ذو بشرة سمراء فر من العبودية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.