الأثنين. مايو 16th, 2022

جلسة الاحد اول جلسات لاسبوع بعد اجازة طويلة
تخللها اعلان الفيدرالي الامريكي المتوقع عن رفع اسعار الفائدة ب 50 نقطة اساس تبعتة مركزيات الدول الخليجية ولكن دون تحرك من المركزي المصري ودون الاعلان عن اجتماع استثنائي لبحث اسعار الفائدة
حيث غلب التباين علي اداء المؤشرات بعد تواجدها بالكامل في المنطقة الحمراء
وتبقي المؤشر الرئيسي وحيدا في المنطقة الحمراء
حيث انخفض بنسبة 0.30% وهي تقدر ب 36 نقطة ليصل الي 11014 نقطة
في حين غيرت المؤشرات العربية اتجاهها
حيث ارتفع المؤشر 70 بنسبة 0.31%وهي تقدر ب 6 نقاط ليصل الي 1879 نقطة
كما امتدت الارتفاعات للمؤشر 100 بنسبة 0.26% وهي تقدر ب 7 نقاط ليصل الي 2858 وسط قيم تداولات حزرة حيث لم تتخطي ال500 مليون
ومن المتعارف علية احتجاب تداولات المؤسسات الاجنبية يوم الاحد لتوجهها للتداول في سندات الخزانة الدولارية
الي جانب حالة التحوط الحزر التي تحوط التداولات انتظارا لقرار المركزي فيما يتعلق باسعار الفائدة
والذي اتوقع ان يقوم بالرفع ولكن بنسبة صغيرة لعدة اعتبارات منها عدم تحميل الموازنة العامة للدولة بمزيد من العجز
وقد تم التداول اليوم علي 192 شركة
83 رابحون
98 خاسرون
اما عن تعاملات المستثمرين قثد مال المصرين والافراد نحو الشراء
فيما مال الاجانب والمؤسسات نحو البيع.

حنان رمسيس خبيره اقتصاديه الحريه للاوراق الماليه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.