السبت. أغسطس 13th, 2022

اعلن  وزير الخزانة الأسترالي جوش فرايدنبرج إنه لا مفر من أن تضطر جوجل وغيرها من الشركات التقنية  في النهاية إلى الدفع مقابل استخدام المحتوى الإعلامي، جاء ذلك ردا على تهديد جوجل بتعطيل خدمتها في أستراليا إذا أُجبرت على الدفع للناشرين المحليين مقابل الأخبار.

العضوة المنتدبة لعمليات جوجل في أستراليا، ميل سيلفا، قالت إن القانون، الذي تسعى أستراليا لسنه لإجبارنا على الدفع للمنصات الإخبارية مقابل محتواها أو مواجهة غرامات، غير عملي، كما عارضت مقترح أن تدفع الشركة لشركات الإعلام مقابل عرض مقتطفات من المقالات في نتائج البحث.

و قالت ان ترك السوق الأسترالي هو الخيار العقلاني الوحيد، إذا قدر لهذا القانون أن يمر.

مع تصعيد جوجل للمواجهة التي استمرت لأشهر مع الحكومة، قال فرايدنبرج إن أستراليا إما أن تكون رائدة على مستوى العالم في هذه الرحلة أو تنتظر حتى تتبع قوانين الآخرين.

و اضاف انه يبدو أن جوجل أضرت بنفسها كثيرًا الأسبوع الماضي، عندما هددت علانية الجمهور الأسترالي بسحب محرك بحثها من البلاد في حالة مواصلة الضغط لتمرير مثل هذه التشريعات.

يعد التهديد هو الأقوى من غوغل حتى الآن حيث تحاول الشركة وقف وضع الإجراءات التنظيمية في جميع أنحاء العالم، لكن في حالة تنفيذ الشركة لتهديدها، ستسلم السوق الأسترالية المتطورة والغنية إلى المنافسين.
ما لا يقل عن 94% من عمليات البحث على الإنترنت في أستراليا تمر عبر جوجل.
فيسبوك، تعارض القانون أيضًا.
و أكدت أنها تدرس منع الأستراليين من مشاركة الأخبار على فيسبوك إذا تم تمرير القانون.

تم تصميم التشريع لدعم صناعة الإعلام المحلية، التي تكافح للتكيف مع الاقتصاد الرقمي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.